Tuesday, March 24, 2015

من هم صناع السوق

– من هو الماركت ميكر؟

نعمل جميعا ان كل متاجر في هذا السوق يعتبر عملية البيع والشراء امر مسلم به وانه يجب حالما يضغط علي زر البيع او الشراء ان يتنفذ الامر لحظيا بدون اي تاخير .
ولكن عزيزي المتاجر هل توقفت يوما للحظة وسألت نفسك كيف يتم ذلك؟
ستجاوبني بانه كلما قام متاجر بعملية بيع او شراء كان هناك شخص في الجانب الاخر من عملية المتاجرة مستعد للشراء في حال طلب البيع ومستعد للبيع في حال طلب الشراء.
ولكن اخي ليس من المعقول ولا من المنطق ان يتوفر دائما شخص في الجانب الاخر مستعد للشراء منك او البيع لك بل وفي نفس الزوج بنفس الكمية وفي الوقت اللذي طلبت فيه العملية بالذات وعلي نفس السعر اللذي طلبته وفي نفس الوسيط بل ودائما دائما وفي كل يوم وفي كل لحظة وفي كل عملية..
هنا نعود لنفس السؤال المطروح في البداية
كيف نستطيع البيع والشراء في كل وقت نريده وباي كمية نريدها وعلي اي زوج نريده.
هنا يظهر دور صانع السوق او الماركت ميكر.
الماركت ميكر هو البنك او الوسيط (brokerage company) اللذي تتعامل معه واللذي يكون دائما علي اهبة الاستعداد وفي كل لحظة وكل ثانية من اليوم بمقدار محدد من سعر (bid) وسعر (Ask) للشراء منك او البيع لك وبالكمية اللتي تريد وعلي الزوج اللذي تريد وفي الوقت اللذي تريد حتي ولو لم يتوفر لديه بائع اخر يبيع لك او مشتري اخر يشتري منك . وبهذه العملية هم يصنعون السوق (اذا هم صناع السوق).


السؤال الثاني


2 - كيف يحقق الماركت ميكر ارباح مع هذه المخاطرة.


لن يقوم الماركت ميكر بهذه العملية ابدا مالم يكن يعلم ان هناك تعويض او مربح من المخاطرة اللتي يقوم بها بالبيع لك او الشراء منك بدون وجود طرف في الجهة المقابلة .
لنقل مثلا ان الماركت ميكر قد اشتري منك عشرة عقود ستاندرد علي الزوج يورو دولارولكن سعر اليورو بدأ بالتراجع قبل ان يظهر عميل اخر ويشتري هذه الكمية من الوسيط.
ليتم تحاشي هذه المخاطرة يقوم الماركت ميكر بتحديد فرق سعر (spread) لكل زوج يتيح التعامل عليه.
كيف ذلك
سنرجع لنفس المثال الاخير وهو قيام الماركيت ميكر بشراء عشر عقود ستاندرد علي اليورو دولار منك بعد ان قمت انت بطلب بيعها.
سيقوم الماركيت ميكر بشرا الكمية منك بسعر الطلب (Ask) ولنقل مثلا 1.2023 ومباشرة سيقوم بعرضها بسعر العرض (Bid) وهو 1.2020.
قد يبدو لك اخي المضارب ان الفرق بين سعر الطلب (Ask) وسعر العرض (Bid) ضئيلا وهو فقط (0.0003$)
ولكن عند النظر الي عدد العمليات والمتاجرات اللتي تتم يوميا وهي تقدر بالملايين يكون الوسيط قد جمع كما هائلا من هذه الخردة ( بالخليجي) او الفكة ( باللهجة المصرية) وسيكون مجموعها رقم مالي ضخم كفيل بتعديل وتحييد المخاطرة.

No comments:

Post a Comment